الثلاثاء 16 يوليو 2024

الأسد والحطاب

موقع كل الايام

حكاية الأسد و الحطاب
عبرة من أقدم الأزمان من يظهر لك الود باطنه لؤم كان يا ما كان في قديم الزمان كان هناك غابة جميلة جدا وكان يحكم هذه الغابة أسد قوي وكانت جميع الحيوانات فيها تطلب رضاه .وكان برفقة هذا الأسد على الدوام غراب وذئب لا يفترقان عنه أبدا وذلك لأنهما كانا يأكلان من بقايا طعام الأسد فقد كان يأنف أن يعود لفريسته مرة أخرى وبهذه الطريقة اتكل الغراب والذئب على ملك الغابة وشعرا بالارتياح من عناء الصيد وتعبه وكان في طرف غابتهم الجميلة بيت لحطاب يقتات من ثمن الأخشاب .وفي أحد الأيام قرر الحطاب الدخول للغابة ليقتطع بعض الأخشاب منها فحضرت له زوجته طعام الغداء وودعها داعية له بالتوفيق والتيسير .وما إن وصل الحطاب للغابة حتى ابتدأ بالتحطيب وقطع الأشجار وإذ بالأسد والحطاب يتواجهان.



ولأن الحطاب رجل ذكي لم يظهر على نفسه الخۏف أو الړعب .إنما قال للأسد أهلا بسيد الغابة وملكها فابتسم الأسد تلك الابتسامة المغرورة لأنه شعر بقيمته وقال للحطاب ألست خائڤا مني !!
فرد عليه الحطاب وكيف أخاف منك وأنا كنت أصلي وأدعو أن ألتقيك وقد استجيب لدعائي .فقال له الأسد ولم أردت الالتقاء بي وأنت لا تعرفني !!فقال له الحطاب ومن لا يعرف ملك الغابة وزوجتي قد حضرت لك الطعام وأرادت أن تتناول من طعامنا فقال له